۩ البحث ۩



البحث في

۩ إحصائية الزوار ۩

الاحصائيات
لهذا اليوم : 1915
بالامس : 4726
لهذا الأسبوع : 7570
لهذا الشهر : 12628
لهذه السنة : 505816
منذ البدء : 2990024
تاريخ بدء الإحصائيات : 3-12-2012

۩ التواجد الآن ۩

يتصفح الموقع حالياً  47
تفاصيل المتواجدون

:: أهمُّ كتبِ متشابه القرآنِ الكريم ::

الاستشارة

:: أهمُّ كتبِ متشابه القرآنِ الكريم ::

 

د. ظافرُ بنُ حسنٍ آلُ جَبْعانَ

 


السَّلامُ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُه.

أريدُ ضبطَ متشابِه القرآنِ الكريم؛ فما هي أهمُّ الكتبِ في هذا الباب؟


وعليكم السَّلامُ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه.

الحمدُ للهِ ربِّ العالمين، وصلَّى اللهُ وسلَّم على رسولِه الأمينِ، وعلى آلِه، وصحبِه أجمعينَ.

أمَّا بعدُ؛ فإنَّ ضبطَ متشابِه القرآنِ الكريمِ مِن أهمِّ ما يحرِصُ عليهِ الحافظُ للقرآنِ الكريم، وقد اهتمَّ أهلُ العلمِ بهذا البابِ فصنَّفوا فيه المصنَّفاتِ، ووضَعوا المنظومات، فقرَّبوه للنَّاس.

والكتبُ في هذا البابِ كثيرةٌ، ويمكنُ تقسيمُها إلى أربعةِ أقسامٍ:

الأوَّلُ: كتبٌ اهتمَّت بنظمِ متشابهِ القرآنِ الكريمِ، ومنها: «هدايةُ الـمُرْتابِ وغايةُ الـحُفَّاظِ والطُّلَّابِ» للإمامِ السَّخاويِّ، و«تَتِمَّةُ البيانِ لِما أَشكَل مِن متشابهِ القرآنِ» للإمامِ أبي شَامةَ المقدسيِّ؛ وهو تَتِمَّةٌ لنظمِ الإمامِ السَّخاويِّ، و«تذكرةُ الـحُفَّاظِ في مُشتَبِهِ الألفاظِ» للإمامِ أبي إسحاقَ الـجَعْبَريِّ؛ وهو اختصارٌ لنظمِ السَّخاويِّ وتذييلٌ عليه، ومنها نظمٌ لكتابِ «الضَّبطِ والتَّقعيدِ للمتشابهِ اللَّفظيِّ في القرآنِ المجيدِ» نظم: أمل بنت عليٍّ الشَّيخ.

الثَّاني: كتبٌ اهتمَّت بالتَّقعيدِ؛ أي: وضعِ قواعدَ مِن خلالِها يضبطُ الحافظُ متشابهَ القرآنِ، ومنها: «متشابهُ القرآنِ» للكِسائيِّ، و«الضَّبطُ والتَّقعيدُ للمتشابهِ اللَّفظيِّ في القرآنِ المجيدِ» لفوَّاز الحنين، و«القواعدُ النَّيِّراتُ في ضبطِ الآياتِ المتشابِهاتِ» لسامحِ بنِ أحمدَ، وعبدِ اللهِ المرزوقِ، و«القواعدُ الأربعينيَّةُ في ضبطِ المتشابهاتِ القرآنيَّةِ» لدُرَيدٍ الـمَوْصِليِّ، وله موسوعةٌ باسمِ: «أسئلةٌ وأجوبةٌ بضبطِ الألفاظِ المتشابهةِ»، صدر منها سبعُ مُجلَّداتٍ كبارٍ، وصل فيها إلى سورةِ الرَّعدِ، وقد صدَّرها بأربعٍ وعشرينَ قاعدةً، ثُمَّ شرع في الأسئلةِ والأجوبةِ، وجعل معَ كلِّ جوابٍ قاعدةً في ضبطِ الآياتِ المتشابهاتِ، ويَتضمَّنُ كلُّ مُجلَّدٍ ما يَقرُبُ من خمسِمئةِ سؤالٍ وجوابٍ.

الثَّالثُ: كتبٌ اهتمَّت بجمعِ المتشابهِ وبيانِه، ومنها: «أسرارُ التَّكرارِ في القرآنِ»؛ المسمَّى بـ«البرهانِ في توجيهِ متشابهِ القرآنِ» للكِرْمانيِّ، و«أوجزُ البيانِ في متشابهِ القرآنِ» للسَّيِّدِ محمود سند، و«الإتقانُ في متشابهِ القرآنِ» لأُمِّ بسَّامٍ رضا كامل، و«دليلُ المتشابهاتِ اللَّفظيةِ في القرآنِ الكريمِ» لمحمَّدٍ الصَّغيرِ، و«دليلُ الآياتِ مُتشابِهاتِ الألفاظِ» لسِراج ملائكة، و«مصحفُ التِّبيانِ المفصَّلُ لمتشابهاتِ القرآنِ» لياسر بَيُّومِي؛ وهو عبارةٌ عن مُصحَفٍ جعل الآياتِ المتشابهةَ على هامشِه، وقدَّم له ببعضِ القواعدِ اليسيرةِ.

الرَّابعُ: كتبٌ جمعت بينَ التَّقعيدِ وجمعِ المتشابهِ، ومنها: «مُتشابِهُ القرآنِ» للكسائيِّ؛ وهو أوَّلُ كتابٍ أُلِّفَ في المتشابهِ، وامتاز بحسنِ التَّرتيبِ وسهولةِ الفهمِ، وله طريقةٌ بديعةٌ في ترتيبِ كتابِه، و«الإيقاظُ لتذكيرِ الـحُفَّاظِ بالآياتِ المتشابهاتِ الألفاظِ» لجمال إسماعيل، و«الفوائدُ الحِسانُ في متشابهِ القرآنِ» لفرحات العُكيزيِّ.

أسألُ اللهَ العظيمَ أن يُسدِّدَ منك القولَ والعملَ، وأن يُعِينَك على هذا الواجبِ العظيمِ، وأن يُعِينَك على أمورِ دينِك ودُنياك.

واللهُ تعالى أعلى وأعلمُ.

روابط ذات صلة

الاستشارة السابق
:: حِفظُ القرآنِ الكريمِ حالَ الكِبَرِ ::
الاستشارات المتشابهة الاستشارة التالي
:: أهمُّ كتبِ متشابه القرآنِ الكريم ::

.

تصميم وتطوير كنون